fbpx

ثلاث أُطر استراتيجية ترتقي بشركتك الصغيرة إلى المستوى الأعلى

تعتبر الاستراتيجية جزءًا لا يتجزأ من أي شركة. فهي تُستخدم لمعالجة العقبات اليومية وتوجيه دفة الشركة نحو أهدافها. ولكن ما هي الاستراتيجية الأنسب لك؟

شارك هذا المنشور

تعتبر الاستراتيجية جزءًا لا يتجزأ من أي شركة. فهي تُستخدم لمعالجة العقبات اليومية وتوجيه دفة الشركة نحو أهدافها. ولكن ما هي الاستراتيجية الأنسب لك؟ 

تستند الاستراتيجية المناسبة إلى وضع شركتك الخاص أو مشكلتها الخاصة. ولذلك تستوجب إجراء الأبحاث ووضع الخطط المدروسة بعناية، ثم تطبيقها بشكلٍ فعّال. ولا بد من تدوين النتائج المحققة على الدوام حتى تتمكّن من مقارنتها مع الأهداف المقررة والاستفادة منها لتحقيق النمو في المستقبل. 

كما أن هذه النتائج تساعدك مع الوقت على استباق التوجهات المستقبلية على مستوى الشركة والبيئة ككل. أضف إلى ذلك أن أُطر العمل هذه تتيح لك احتساب تأثير أي خطوة أو إجراء على الأهداف العامة للشركة. 

نموذج بورتر لتحليل القوى الخمسة

Porter’s Five Forces takes into account not just the company itself, but also the external environment including customers, rival businesses, and potential threats.

المنافسة بين الخصوم: وتعني الأطراف الراهنة العاملة في القطاع. قد تكون المنافسة عنيفةً وحادة في بعض القطاعات، وقد يكون للمتنافسين في قطاعات أخرى أهدافٌ مشتركة. وكلما اشتدّت المنافسة بين الخصوم، اشتدّت مخاطر أو صعوبة العمل في القطاع.

قدرة المشترين على المساومة (القوة التفاوضية للعملاء): وتشير إلى أهمية دور البائع أو العميل في القطاع. مع أن أهمية المشترين قائمة في كافة الأوقات، قد تختلف قدرتهم على المساومة (قوتهم التفاوضية) باختلاف طبيعة الشركة والقطاع المعني. وكلما كانت قدرة العملاء الشرائية مرتفعة، ازدادت صعوبة العمل لأن هؤلاء العملاء سيطلبون دائمًا مستويات عالية من الجودة والخدمة بالكلفة الدنيا.

قدرة المورّدين على المساومة (قوة الموردين التفاوضية): هي مقدار القوة التي يتمتع بها مورّدو المواد الأولية أو غيرها من المواد اللازمة لأعمالك. وكلما كانت قدرتهم الشرائية مرتفعة، ازداد تأثيرهم/نفوذهم على كل الشركات العاملة في السوق.

تهديد المنافسين الجُدد: ويُقصد به خطر اشتداد المنافسة والاحتكاك مع دخول لاعبين جدد (شركات جديدة) إلى السوق. ويأخذ هذا العنصر بعين الاعتبار عوامل عدة كالعوائق أمام دخول اللاعبين الجدد، ووفورات الحجم التي تتمتع بها الشركات الموجودة.

تهديد المنتجات البديلة: هو العنصر الأخير في النموذج، ويشير إلى توفّر منتجات أو خدمات مشابهة قد تكون قادرة على تلبية الاحتياجات نفسها التي تلبّيها منتجات أو خدمات شركتك. وتُعتبر هذه البدائل تهديدًا لأن الخيار يصبح متاحًا أمام العملاء لاستبدال منتجك بمنتج آخر متوفر بسهولة في السوق.

بعد تحديد هذه القوى الخمسة، عليك بتصنيف كل واحدة منها بقيمة "متدنية" أو "متوسطة" أو "مرتفعة". لنعتبر مثلاً أنك تريد وضع قيمة لدرجة الخصومة التي يطرحها المنافسون في قطاع عملك. إذا كثُرت الشركات التي تقدّم المنتج نفسه أو الخدمة نفسها التي تقدّمها شركتك وكانت المنافسة محتدمة، تعتبر عندئذٍ درجة خصومة المنافسين عالية. إذا كانت المنافسة ضعيفة أو معدومة أو إذا كنت محتكرًا، تكون درجة الخصومة منخفضة. 

يكون نموذج بورتر للقوى الخمسة مجديًا حين تعاين القوى الخمسة كلها وتحلل الوضع بدقة وتأنٍّ من أجل التوصل إلى الاستراتيجية الفضلى.

تحليل نقاط القوة والضعف والفرص والتهديدات

SWOT is an acronym for Strengths, Weaknesses, Opportunities, and Threats. The framework analyzes your business from these four angles to determine the best course of action. Strengths and Weaknesses deal with the company’s internal situation, while the Opportunities and Threats are external.

نقاط القوة هي الخصائص التي تتمتع بها شركتك وتمنحها أفضلية على الشركات المنافسة. وكما يتبيّن من تسميتها، تشمل نقاط القوة الأمور التي تجيد تأديتها بشكل أفضل أو أسرع من سواك، أو أي موارد أو أصول خاصة تملكها شركتك دون سواها. 

أما نقاط الضعف فتتضمن القصور أو العيوب في شركتك بالإضافة إلى أي نقاط قوة يتمتع بها خصومك. تساعدك معاينة نقاط ضعفك وتحليلها على كشف القيود التي تعيق شركتك والمجالات التي تحتاج إلى التحسين. 

من ناحية الفرص، غالبًا ما تظهر من تلقاء نفسها في قطاع الأعمال، ويعود للمسؤول عن الاستراتيجية أن يساعد على تحديد أي قنوات تستطيع فيها الشركة أن تحقق الأفضلية، ويشمل ذلك أي توجهات ناشئة أو احتياجات لم تُلبَّ في السوق، وقد يشمل أيضًا التأثيرات المترتبة عن عمليات التسويق أو الدعاية للشركة.

والتهديدات أمرٌ لا مفر منه في الأعمال ولا بد من أخذه في الحسبان من أجل التخفيف مسبقًا من حدة تأثيراتها. تتعدد أنواع التهديدات، لكنها غالبًا ما تكون خارجة عن سيطرتنا. وتشمل التهديدات القوانين أو الإجراءات الحكومية التي تعرقل أنشطة الأعمال، أو وصول منتج جديد أفضل من منتج شركتك. 

بطاقة الأداء المتوازن

The Balanced Scorecard measures various aspects of the business and gives them a score or rating. It is generally used for identifying strengths and weaknesses, and for improvement of processes. The four main parts of a Balanced Scorecard are the Financials, the Customer, the Internal Processes, and Learning and Growth. In the center, we have vision and strategy.

في ما يتعلق بالشؤون المالية، يجب تحليل مبيعات الشركة وإيراداتها والتكاليف والتدفقات النقدية وما إلى ذلك. بمعنى آخر، عليك أن تعرف مدى سلامة شركتك من الناحية المالية. 

بالنسبة للعملاء، يجب أن تكتشف رأيهم بمنتجاتك ومدى رضاهم عنه، وهذا أمرٌ يستدعي البحث وجمع الملاحظات من عملائك. 

تشير إجراءات الشركة الداخلية إلى الأساليب المعتمدة في شركتك لتقديم المنتج والخدمة للعملاء. ينبغي أن تكون هذه الإجراءات فعالة وناجحة بدون أي هدر للوقت أو الموارد.

وأخيرًا، يتعلّق قسما التعلّم والنمو بتدريب الموظفين وتحسين مستواهم وتعزيز الإجراءات، بما في ذلك تطبيق المعرفة والأبحاث الجديدة بما يحفّز نمو الشركة، والاستفادة من المعلومات الجديدة بسرعة وسلاسة.

في كل واحد من المعايير أعلاه، يجب أن تحدد أهدافك وتقرر التدابير التي ستتخذها وتحدد الغايات التي تبتغيها وتعدّد المبادرات المناسبة.  

اشترك في نشرتنا الإخبارية

احصل على التحديثات

المزيد

هل تريد السيطرة على أعمالك؟

يضم فريقنا مهندسين ومطوّرين للبرمجيات مهنيّين ومتفانين في عملهم ويحبّون إيجاد الحلول للمشاكل.